كنوز ميديا / رياضة

لم يحدد المهاجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، لاعب ميلان الإيطالي، موعدًا لإعلان اعتزاله لعب كرة القدم، وقال إنه مستمر داخل الملاعب حتى يرى من هو أفضل منه، وإنه لن يعتزل قبل حدوث ذلك، رغم وصوله إلى سن الـ40.

وأوضح إبراهيوفيتش، الذي سجل 8 أهداف في 22 مباراة شارك فيها هذا الموسم 2021-22 من الدوري الإيطالي، في تصريحات لموقع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا”: “المستقبل لا يزال قيد التدوين. لا أضع خططا. سنرى ماذا سيحدث. لا أريد الندم على ترك كرة القدم ثم القول لاحقا إنني أستطيع الاستمرار؛ لأنني سأندم لبقية حياتي إذا رأيت أن بوسعي المواصلة في الملاعب. أود أن ألعب لأطول فترة ممكنة. في الحقيقة سألعب حتى أرى من هو أفضل مني، بالتالي أنا مستمر في اللعب”.

واعترف إبراهيموفيتش بأنه يعلم بحتمية اعتزاله يوما ما؛ لأنه لن يملك “هذا الأدرينالين” الذي لا يزال يشعر به حين يطأ أرض الملعب”، مضيفا أن هذه هي مشكلة جميع لاعبي كرة القدم؛ إذ يتولد هذا الإحساس لديهم عندما تكون هناك مباراة.

ويملك إبراهيموفيتش مسيرة كروية حافلة بدأها في ناشئي نادي مالمو السويدي الذي ارتدى معه قميص الفريق الأول، ثم انتقل إلى أياكس أمستردام الهولندي، ولعب لأندية يوفنتوس وإنتر وميلان في إيطاليا، وبرشلونة في إسبانيا، وباريس سان جيرمان في فرنسا، ومانشستر يونايتد في إنجلترا، ولوس أنجلوس غالاكسي في الولايات المتحدة الأمريكية.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here