كنوز ميديا / سياسي

وجه رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني، الاثنين، 28 آذار، 2022، رسالة الى الرأي العام.

المسلة تنشر نص الرسالة:

بسم الله الرحمن الرحيم

ندين بشدة الأساءة التي حصلت يوم امس من قبل احد الاشخاص بحق المرجعية، ولا يمكن القبول بأي شكل من الاشكال الإساءة للمقدسات والرموز العليا، ويعدّ تجاوزا للخطوط الحمراء، مؤكدين على إن مثل هذه السلوكيات لا مكان لها في ثقافة ومبادئ شعب كوردستان والحزب الديمقراطي الكوردستاني.

إن ثوابت كوردستان غنية بثقافة التعايش والتسامح الديني، والإساءة للرموز الدينية والمرجعيات لم يكن لها مكان في سلوكيات شعب كوردستان وأخلاقياته في أي وقت.
إن شعب كوردستان يقدر ويحترم بقوة الرموز الدينية والتاريخ العريق من الصداقة والاحترام بين الخالد ملا مصطفى بارزاني وآية الله الحكيم والشهيد الصدر خير دليل على ذلك.

وقد تم اعتقال الشخص الذي ارتكب الإساءة للرموز الدينية وتم تقديمه للقضاء وسينال جزاءه العادل.

وفي ذات الوقت نندد بشدة عملية إحراق مكتب الحزب الديمقراطي الكوردستاني في بغداد، التي تكررت للمرة الثانية من قبل مجموعة من المندسين والخاسرين التي لم يكن في وسعها الا ان تركتب اعمالا تخريبية، مما يدلل على حالة التوتر وعدم الاستقرار والفوضى.

مسعود بارزاني
28/3/2022

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here