كنوز ميديا / دولي

اعتبر وزير داخلية تركيا سليمان صويلو، أنه لو كانت بلاده تثق بأوروبا أو الولايات المتحدة الأميركية أو حلف الناتو أو المنتديات العالمية، لكانوا قد أقاموا ممرا للإرهاب من شمال العراق إلى عفرين.

وقال صويلو في كلمة ألقاها خلال فعالية نظمها اتحاد جمعيات البحر الأسود في إسطنبول، إن “تركيا ليست مثل الغرب الذي يفرق بين الأشخاص وفقا لأعراقهم”، مشيرا إلى أن بلاده “تنظر إلى أعين الأطفال أصحاب العيون الزرقاء والعسلية والخضراء على حد سواء، فلا تفرقة بينهم، وذلك مثلما أمر الدين الإسلامي”.

وشدد صويلو على أن “تركيا (الآن) ليست تركيا القديمة، لقد غيرنا ذلك التاريخ”، واعتبر أن بلاده تغلبت على التحديات الأمنية بفضل قوتها الذاتية.

وقال: “لو كنا نثق بأوروبا أو أمريكا أو حلف الناتو أو المنتديات العالمية، لكانوا قد أقاموا ممرا للإرهاب من شمال العراق إلى عفرين”، منوها إلى أن تركيا “أغلقت صفحة حزب العمال الكردستاني”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here