كنوز ميديا / رياضة

أعلن المدرب البرتغالي كارلوس كيروش نهاية مشواره مع منتخب مصر لكرة القدم بعد فشل التأهل إلى نهائيات كأس

وكانت مصر فازت ذهاباً 1-صفر وخسرت إياباً بالنتيجة عينها لتخفق في ركلات الترجيح التي شهدت إهدار نجمها محمد صلاح واحدة من ثلاث ركلات.

وكتب كيروش (69 عاماً) في حسابه على موقع تويتر: “انتهى الحلم. بذلنا قصارى جهدنا لكن اليوم لم يكن كافيًا. أوجّه من كل قلبي امتناني لاتحاد الكرة المصري على شرف تدريب المنتخب الوطني”.

ووجّه كلمه للاعبين الذين أخفقوا في بلوغ المونديال مرة رابعة في تاريخ بلادهم: “إلى كل لاعبي فريقي والجهاز الفني، أشكرهم بتواضع. ستكونون دائمًا في قلبي”.

وأضاف: “لقد كان امتيازًا لي أن أعمل وأحصل على المساعدة من قبل أشخاص محترفين وأصدقاء رائعين. بدونكم لن يكون هناك شيء ممكن بالنسبة لي في حياتي، أنا فخور جدًا بكم أيها الرفاق. أطيب تمنياتي وامتناني الكبير لجميع المشجعين المصريين”.

وأخفق المدرب الخبير في قيادة منتخب رابع إلى المونديال، بعد جنوب إفريقيا 2002 والبرتغال 2010 وإيران 2014 و2018.
يذكر أن عقد كيروش مع اللجنة الثلاثية التي كانت تدير اتحاد الكرة برئاسة أحمد مجاهد ينتهي في حال فشله في قيادة المنتخب للتأهل لكأس العالم.

وكان الاتحاد المصري قد تعاقد مع كيروش خلفًا لحسام البدري الذي أقيل عقب تعادل الفراعنة مع الغابون في الجولة الثانية من دور المجموعات لتصفيات كأس العالم.

وقاد كيروش الفراعنة في باقي مشوار التصفيات ليتصدر المجموعة السادسة، ثم حقق المركز الرابع مع المنتخب في كأس العرب التي أقيمت بقطر في ديسمبر الماضي، وخسر في نهائي أمم إفريقيا التي أقيمت بالكاميرون مطلع 2022 أمام السنغال أيضًا بركلات الترجيح 2-4.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here