كنوز ميديا / رياضة

اشتعلت حرب التصريحات بين مدرب ولاعبي أتلتيكو مدريد الإسباني من جهة، وبيب غوارديولا المدير الفني لنادي مانشستر سيتي من جهة أخرى، عقب فوز الأخير 1-0 في ذهاب الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا 2022.
وانتقد الإسباني بيب غوارديولا، مدرب مانشستر سيتي الإنجليزي، الدفاع المتكتل لفريق أتلتيكو مدريد الإسباني، في مباراة الفريقين الثلاثاء 5 أبريل/ نيسان، حين قال عقب اللقاء في تصريحات صحفية: “في عصرِ ما قبل التاريخ، لا أعتقد أن هناك فريقاً لعب بـ5 مدافعين و5 لاعبي وسط أبدًا، اللعب أمام أتلتيكو مدريد صعب للغاية، لا توجد أي مساحات إطلاقًا”.

وأضاف غوارديولا: “على كل حال، أنا سعيد بأداء اللاعبين.. لعبنا ضد خصم صعب للغاية، لقد لعبوا بأسلوب أشبه بـ5-5-0، ومع ذلك كانت لدينا فرص للتسجيل، وتحلينا بالصبر الكافي.. لم أكن أتوقع أن نسجل 3 أو 4 أهداف ضدهم”.

وسارع خورخي ميروديو “كوكي” قائد أتلتيكو مدريد للرد على تصريحات غوارديولا، عبر نشر “ستوري” على حسابه الرسمي في إنستغرام مستخدماً فيها كلمات “عصر ما قبل التاريخ”، بهدف السخرية من تصريحات مدرب مانشستر سيتي الأخيرة حول اللقاء.

وعلق كوكي في الـ”ستوري” التي نشرها مصحوبةً بشعار أتلتيكو مدريد: “أعشق تاريخك منذ عصور ما قبل التاريخ، فخور بكوني لاعب أتلتيكو مدريد”.

من ناحيته علق دييغو سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد على تصريحات بيب غوارديولا بالقول: إن محبي كرة القدم العاشقين للأسلوب الهجومي مطالبون أيضاً بتثمين الدور الدفاعي الصلب للأندية الأخرى. وقال في المؤتمر الصحفي الذي أعقب المواجهة: “إذا كان البعض يشيد بالأسلوب الهجومي؛ فيجب عليه تثمين الأداء الدفاعي الصلب”.

وتابع: “لسنا سعداء بالنتيجة؛ لكننا سنقاتل حتى النهاية، الكلمات لا تبدو مفيدة في الوقت الراهن، لكن هوية المتأهل ستتحدد الأسبوع المقبل، لم يكن اللاعبون سعداء بعد نهاية اللقاء لأنهم خسروا، لكنهم يعلمون أنهم لعبوا بشكل جيد للغاية، والحسم سيكون في مباراة الإياب”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here