كنوز ميديا / سياسي

رجح النائب عن الاتحاد الإسلامي الكردستاني مثنى أمين , الاربعاء , ان تصدر المحكمة الاتحادية قرارا بتمديد آخر فيما يتعلق بحسم جلسة انتخاب رئيس الجمهورية وتصادق على استمرار رئيس الجمهورية ومجلس الوزراء بعملهما كتصريف اعمال لحين انتهاء المدة الجديدة.
وقال امين في تصريح , ان ” انتهاء المدة الدستورية بشأن عقد جلسة انتخاب رئيس الجمهورية الذي يصادف اليوم سيجعل البرلمان العودة مرة أخرى الى المحكمة الاتحادية لبيان تفسير جديد يتعلق بالمدة التي يمكن منحها مجددا لعقد جلسة انتخاب رئيس الجمهورية او ماذا ستقرره او تراه بمصير الجلسة”.
وتوقع أمين أن “تصدر المحكمة الاتحادية قرارا بتمديد آخر، فيما يتعلق بحسم جلسة انتخاب رئيس الجمهورية والمصادقة على استمرار رئيس الجمهورية ومجلس الوزراء بعملهما كتصريف اعمال لحين انتهاء المدة الجديدة”، مستبعدا ان “يتم الاقرار بتشكيل حكومة طوارئ”.
وأوضح امين ان “جميع القوى السياسية خاصة القوى الكبيرة تواجه احراجا كبيرا امام الشارع العراقي الذي ضاقت به السبل دون ان يرى انفراجا سياسيا”, محذرا من “غضبة شعبية في حال استمرار هذا الانسداد السياسي الخطير”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here