كنوز ميديا / دولي

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، استشهاد الفتى أمجد الفايد (17 عاما) وإصابة آخر (18 عاما) بجروح حرجة فجر اليوم السبت خلال اقتحام قوات الإحتلال الصهيوني لجنين ومخيمها.

وذكرت وكالة “وفا”، أن “مواجهات عنيفة دارت عند شارع حيفا في جنين بين الشبان والجنود الصهاينة الذين أطلقوا أعيرة نارية باتجاه الشبان”.

وفور الإعلان عن مقتل الفتى انطلقت مسيرة من أمام مستشفى ابن سينا في جنين، حمل فيها المشيعون جثمان القتيل على الأكتاف، وجابوا شوارع المدينة ومخيمها، مرددين هتافات منددة بالاحتلال وداعية إلى رص الصفوف وتعزيز الوحدة الوطنية.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here