كنوز ميديا / رياضة

بعد حديث عن منحه صلاحيات لاختيار لاعبين جدد ضمن “مشروع” باريس سان جرمان الجديد، نفى النجم الفرنسي كيليان مبابي رغبته في رحيل البرازيلي نيمار ومدرب الفريق ماوريسيو بوكيتينو.

وجاء نفي مبابي ردا على تقرير لموقع “سبورت بايبل” الرياضي، جاء فيه أن النجم الفرنسي وضع قائمة تضم 14 اسما، سيتم التخلي عنهم قبل الموسم الجديد.

ومن بين الأسماء التي ذكرها التقرير، نيمار وبوكيتينو، بالإضافة إلى كل من ثيلو كيرر وجوليان دراكسلر ودانيلو بيريرا ولياندرو وولز وأندير هيريرا وليفين كورزاوا وماورو إيكاردي وبابلو سارابيا وخوان بيرنات وإدريسا غوي وكولين داجبا وسيرجيو ريكو.

وردا على ما جاء في “سبورت بايبل”، علّق مبابي عبر حسابه في تويتر وإنستغرام قائلا “كذب”.

وارتبط مبابي بريال مدريد منذ فترة طويلة وسط توقعات قوية بانتقاله هذا الصيف لكنه فاجأ بطل إسبانيا بتمديد عقده مع سان جرمان حتى 2025.

وقال مبابي في مؤتمر صحفي: “كان دائما قرارا صعبا. أردت وقتا لاتخاذ القرار الصحيح. لم يكن لدي أي مشاكل مع الضغوط لأني أعيش هذه الأجواء منذ كان عمري 14 عاما”.

وتابع النجم الفرنسي الشاب: “الجميع يعرف أنني أردت المغادرة العام الماضي. كنت مقتنعا أن هذا كان أفضل قرار في ذلك الوقت. السياق مختلف الآن، من الناحية الرياضية والشخصية”.

وأضاف: “فرنسا هي البلد الذي نشأت فيه، لقد عشت دائما هنا ولم يكن قرار المغادرة سهلا. لقد تغير المشروع الرياضي أيضا مما جعلني أرغب في البقاء، لا أعتقد أن قصتي قد انتهت بعد”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here