كنوز ميديا / محلي

أعلنت هيئة النزاهة الاتحاديَّة، اليوم الاحد، عن صدور أمرٍ باستقدام المدير العام لدائرة الصحَّة في مُحافظة صلاح الدين سابقاً؛ على خلفيَّة قضيَّة هدرٍ في المال العام.
دائرة التحقيقات في الهيئة، وفي معرض حديثها عن الأمر الذي أصدرته محكمة تحقيق صلاح الدين المُختصَّة بقضايا النزاهة، الخاص باستقدام المدير العام لدائرة الصحَّة في صلاح الدين سابقاً، أشارت إلى أنَّ المُتَّهم قام بتجهيز المُؤسَّسات الصحيَّـة في المُحافظة بكميَّاتٍ كبيرةٍ من أجهزة ماسك سيباب (قناع وجه).

وأوضحت الدائرة أنَّ قيمة تلك الأجهزة بلغت (7,238,400,000) مليارات دينارٍ، لافتةً إلى أنَّه تمَّ تجهيزها؛ رغم أنها فائضة؛ لعدم الحاجة الفعليَّة لها، ممَّا أدَّى إلى حصول هدرٍ في المال العام.

وأكَّدت أنَّ أمر الاستقدام الصادرعن محكمة تحقيق صلاح الدين المُختصَّة بقضايا النزاهة؛ جاء استناداً إلى أحكام المادة (340) من قانون العقوبات.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here