كنوز ميديا / اقتصاد

التقى سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية لدى بغداد محمد کاظم آل صادق، محافظ البنك المركزي العراقي مصطفی غالب، وتباحث معه حول مستحقات الغاز والكهرباء الايراني المصدر الى العراق والتعاون المصرفي بين البلدين.

وخلال اللقاء الذي جرى الاثنين تباحث الجانبان حول التعاون المصرفي ومستحقات الغاز والكهرباء الايراني المصدر الى العراق ومشاكل الشركات الايرانية المصدرة للخدمات الفنية والهندسية ومستحقاتها وكذلك اوضاع فروع البنوك الايرانية في العراق.

وكان وزير الكهرباء العراقي “عادل كريم”، قد اعلن قبل فترة بأن مستحقات الغاز الإيراني ستدفع نهاية الشهر الجاري.

وقال كريم في مؤتمر صحفي: لقد اتفقنا مع الحكومة على دفع مستحقات الجانب الإيراني، وقد زرت ايران واتفقت مع وزير النفط الإيراني على دفع المستحقات قبل نهاية الشهر.

واضاف : ان وزارة الكهرباء حاولت قدر الامكان أن تهيئ نفسها لهذا الصيف وقد أعدت خطة فنية قصيرة من شمال العراق الى جنوبه؛ متطلعا بان يكون الصيف الجاري أفضل من سابقاته بسبب الاستعدادات المبكرة والإجراءات والصيانات التي قامت بها الوزارة.

ياتي ذلك عقب تصريح وزير الكهرباء العراقي (في 28 نيسان/أبريل 2022) بشأن “حصول اتفاق عراقي – إيراني خلال زيارته لطهران يقضي بإعادة ضخ الغاز للكميات المطلوبة مع تسديد الديون”.

وبحسب كريم، “فقد تم الاتفاق مع الجانب الإيراني خلال زيارتنا لطهران على توريد الغاز للعراق في الصيف وهم ملتزمون بذلك لتجهيز المحطات والوحدات التوليدية الانتاجية للطاقة الكهربائية”.

وصرح الوزير  ايضا، بأن “بغداد مدينة لطهران بمبالغ عن توريد الغاز وتم التوصل إلى اتفاق لتسديدها وهم قدروا الوضع العراقي ونتوقع أن يكون التجهيز جيدًا في فصلي الصيف المقبل والشتاء أيضًا”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here