كنوز ميديا / سياسي

أكد سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية في العراق محمد كاظم آل صادق أن إيران قدمت ابرز وجوهها شهداء لتختلط دماءهم الطاهرة بدماء الشهداء العراقيين الابرار.

وقال آل صادق في تغريدات على “تويتر”، تزامنا مع ذكرى صدور فتوى الجهاد الكفائي وتأسيس الحشد الشعبي، “ارسلت الجمهورية الاسلامية خيرة مستشاريها وفتحت ابواب كافة مذاخرها وقدمت ابرز وجوهها شهداء لتختلط دماءهم الطاهرة بدماء الشهداء العراقيين الابرار”.

وأضاف في تغريدة أخرى أن “كل ذلك من اجل نصرة الفتوى المباركة التي تمثل عنصراً ستراتيجاً ومكمناً للتسديد الالهي ووقوفاً الى جانب شعب شقيق مظلوم تكالب عليه الاعداء للنيل منه”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here