كنوز ميديا / دولي

أدى عشرات آلاف المصلين صلاة الجمعة، في المسجد الأقصى المبارك، رغم العراقيل والتشديدات التي فرضتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة القدس المحتلة ومحيط المسجد.

وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس المحتلة، في بيان اليوم (17-6)، إن “50 ألف مصلٍّ أدوا صلاة ظهر اليوم الجمعة في المسجد الأقصى”.

وأفادت مصادر محلية أن “شرطة الاحتلال فرضت قيودًا على دخول المصلين الوافدين إلى المسجد الأقصى، وأخذت هوياتهم وفحصتها، واحتجزت بعضها، وفتشت حقائب النساء”.

وقال خطيب المسجد الأقصى، الشيخ إسماعيل نواهضة، إن “الحملة المسعورة للاحتلال الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني، والحصار الظالم، واقتحام المستوطنين وشرطة الاحتلال لساحات المسجد، لن يطمس معالم الأرض المباركة، فالمسجد الأقصى صرح إسلامي خالص؛ لا يقبل القسمة ولا الشراكة”.

وكانت دعوات مقدسية وشبابية قد انطلقت، أمس، للحشد والمشاركة في صلاتي الفجر والجمعة في المسجد الأقصى المبارك، نصرة للمبعدين عنه.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here