تنشر (كنوز ميديا)، اليوم الثلاثاء، تفاصيل اجتماع زعيم ائتلاف دولة القانون، نوري المالكي، والقيادي في تحالف العزم خالد العبيدي.

وذكر بيان لمكتب العبيدي، أن الأخير “بحث مع المالكي آخر المستجدات السياسية لتشكيل الحكومة وإنهاء حالة الترقب التي يعيشها العراقيون”.

وأضاف البيان، أن “العبيدي والمالكي اتفقا على ضرورة أن يلعب البرلمان العراقي دوره التشريعي والرقابي خلال الفترة المقبلة، واكدا أن نجاح الحكومات يتكامل بقدرة البرلمان على تقويم أداء الحكومة ومساعدتها في تشريع قوانين تسهل حياة المواطنين”.

وشدد العبيدي، بحسب البيان، على أن “العراق بحاجة الى حكومة خدمات قوية تضمن دعما مباشرا لكل المحافظات لتعينها على اداء دورها في خدمة المواطنين”.

وقال إن “اولى خطوات العمل التنفيذي الناجح يكمن في تصحيح مسار الدولة وتوفير بيئة مناسبة لتطوير الخدمات العامة من صحة وتعليم ومياه صالحة للشرب وكهرباء وضمان فرص عمل لجميع الخريجين والعاطلين عن العمل عبر الاستعانة بتطوير القطاع الخاص ودعم الاستثمار الوطني والاجنبي”.

وأكد العبيدي والمالكي على “ضرورة توسيع دائرة تعاون العراق مع محيطه العربي والاسلامي، مع ضمان أفضل العلاقات الثنائية المبنية على المصالح المشتركة مع دول العالم كافة”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here