كنوز ميديا / سياسي

اعلنت حركة حقوق ، اليوم الخميس ، انسحابها من مجلس النواب ، مؤكدة ان هذا القرار لن يؤثر على موقفها الداعم لتشكيل الحكومة.

وذكر البيان ، ان العملية السياسية مرت بأزمة معقدة ناتجة عن التباين في توجهات الأطراف الفاعلة في إدارة الدولة.

واضاف “نؤكد على ضرورة الإسراع بتشكيل حكومة جديدة قوية قادرة على إدارة الدولة في هذه المرحلة”.

واوضح “اتخذنا قراراً بالانسحاب من مجلس النواب وعدم إشغال مقاعد المستقيلين لأننا لن نكون بديلاً عن الأخوة في الكتلة الصدرية”.

ولفت الى ان “قرار الانسحاب لن يؤثر على موقفنا الداعم لتشكيل الحكومة وإتمام الاستحقاقات الدستورية”.

ودعا “القوى السياسية لتغليب المصلحة الوطنية ووضع آليات واقعية لتدارك الأزمة وتشكيل حكومة خدمة وطنية فاعلة”.

وشدد “لن نحيد عن تمثيل الشعب والمطالبة بحقوقه في كل المواقف وتحمل المسؤولية ومواجهة التحديات”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here