كنوز ميديا / سياسي

كشف الاتحاد الوطني الكردستاني، اليوم الخميس، ما يجري داخل البرلمان، مشددا على تشكيل حكومة توافقية.

وقالت النائب عن الحزب، نرمين معروف في تصريح ، إن “البرلمان عقد اليوم، جلسة استثنائية كونه بعطلة تشريعية، تتضمن فقرة تأدية اليمين الدستورية للمرشحين البدلاء عن نواب الكتلة الصدرية المستقيلين”.

وأضافت معروف، أن “الجلسة تأتي من اجل حلحلة الوضع السياسي وملء المقاعد الشاغرة للنواب المستقيلين، للاسراع في تشكيل الحكومة”، مشددة على “مشاركة جميع الكتل السياسية في الحكومة وتشكيل حكومة توافقية يشترك بها جميع الأطراف”. 

من جانبها، أكدت النائب عن الاتحاد الوطني، ديلان غفور، في حديث لـ(الرابعة): “موقفنا واضح والعراق بحاجة لتوافق لتشكيل الحكومة، وأن الكتل ستصل لصيغة توافقية تمثل جميع مكونات الشعب العراقي”.

وأضافت: “سوف نحضر جلسة اليوم، التي ستناقش ايضا الاعتداءات التركية على الاراضي العراقية”.

وبخصوص منصب رئيس الجمهورية، قالت غفور، إن “الحوارات مستمرة للوصول الى صيغة توافقية بشأن مرشح رئيس الجمهورية وسيتم الوصول الى تفاهم”.

وبينت بالقول: “قطعنا شوطا كبيرا من المفاوضات مع الديمقراطي الكردستاني ولا نستبعد الوصول الى مرشح توافقي لتولي منصب رئاسة الجمهورية خلال الفترة المقبلة”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here