كنوز ميديا / اقتصاد

اكد مدير ديوان الرقابة المالية الاسبق، صلاح نوري، اليوم السبت، ان تغيير سعر صرف الدولار سيحدث صدمة بالسوق ويسبب خسائر كبيرة.

وقال نوري في تصريح إن “اي تلاعب في سعر الصرف وتغييره سيحدث صدمة كبيرة في السوق مما يؤثر على عجلة الاقتصاد لان اعادته الى سعره السابق سيتسبب بخسائر كبيرة”.

واضاف أن “كثيراً ما اكدنا على ضرورة ان تكون اي معالجات بسعر الصرف تدريجية بحيث لا تحدث صدمة كبيرة في السوق وتؤثر على عجلة الاقتصاد”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here