كنوز ميديا / امني

تمكن أمن هيئة الحشد الشعبي من إلقاء القبض على الإرهابي ضرغام أبو حيدر، أبرز منفذي جريمة سبايكر، التي راح ضحيتها المئات من جنود وضباط الجيش العراقي عام 2014.

وتناقلت وسائل إعلام محلية خبرا مفاده أن أمن الحشد الشعبي اعتقل ضرغام ابوحيدر الذي “اعترف بإعدام 600 شخص من شهداء مجزرة سبايكر”.

وأضافت التقارير ان أمن الحشد عثر في هاتف المجرم الخاص على فيديوات “تثبت تورطه بجريمة سبايكر”.

ولفتت إلى أن “الارهابي اعترف على مقابر جماعية للمجزرة لم تكتشف لحد الآن”.

يذكر أنه في 12 يونيو 2014 اقتحم عناصر تنظيم “داعش” قاعدة “سبايكر” الجوية بعد السيطرة على مدينة تكريت عقب يوم من سقوط الموصل، وأسروا جنود الفرقة 18 في الجيش العراقي ونقلوهم إلى القصور الرئاسية في تكريت، لقتلهم هناك وفي مناطق أخرى رميا بالرصاص ودفن بعضهم أحياء.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here