كنوز ميديا / سياسي

حدد الاتحاد الوطني الكردستاني، اليوم الأحد، خيارين لمفاوضاته مع الحزب الديمقراطي الكردستاني.

وقال النائب عن كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني، كاروان علي ياريس، إن “المكون الكردي عموماً، والاتحاد الوطني خصوصاً، مع مشاركة كل القوى السياسية في الحكومة المقبلة، لأن العراق في هذه المرحلة يحتاج إلى حكومة قوية قادرة على التغيير وتحقيق طموحات الشعب”.

وأشار إلى أن “المباحثات جارية مع الديمقراطي، لاسيما أن رئاسة الجمهورية من استحقاق المكون الكردي والاتحاد الوطني حصراً، لذلك نحن متمسكون بهذا المنصب والمرشح الدكتور برهم صالح، ولدينا مسؤوليات مشتركة ويجمعنا مصير واحد مع الحزب الديمقراطي، لذلك فإن التفاهمات مستمرة وجارية بشكل مكثف”.

وأضاف أن “أمامنا خيارين مع الديمقراطي؛ الأول هو الاتفاق على مرشح واحد لرئاسة الجمهورية، والثاني هناك طرق ديمقراطية عن طريق الانتخابات داخل مجلس النواب”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here