كنوز ميديا/ سياسي

برر رئيس مجلس النواب الاسبق اسامة النجيفي ،انسحاب القيادات السنية من المشاركة في اجتماعات تشكيل الحكومة بسبب استحواذ السماسرة والفاسدين على التمثيل السني، مبينا ان قوى سنية فاعلة قدمت التنازلات من اجل استمرار فسادها.

وقال النجيفي في حوار تلفزيوني، ان قيادات الصف الاول من المكون السني انسحبت خجلا من ما تقوم به جهات سياسية سنية متنقلة بين طرف واخر من اجل استمرار صفقات فسادها.

واضاف ان تلك القوى متهمة بالتخابر وتقديم التنازل وخرق جميع الاعراف السياسية من اجل الحوصل على مكاسب سياسية معينة، معربا عن أمله بـ توحد البيت الكردي وعدم زج الشارع في الصراعات السياسية.

ويرى مراقبون، ان الانشقاق الحاصل داخل أحزاب المكون السني وحديث بعض ساسته تهدد بزوال كرسي السلطة من رئيس البرلمان محمد الحلبوسي.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here