كنوز ميديا / سياسي

أكد النائب علي تركي الجمالي، ان التصريحات المعادية للحشد الشعبي تنطلق من الخارجية الامريكية وعلى لسان بعض الشخصيات السياسية.

وقال الجمالي في تصريح صحفي تابعته كنوز ميديا، إن المؤامرات الخارجية الأمريكية التي تحاك لإنهاء الحشد لن تفضي إلى شيء، مؤكداً ان الحشد الشعبي انبثق من رحم فتوى المرجعية الرشيدة ولا يمكن لأية جهة داخلية أو أجنبية إبعاده أو اضعافه. وأضاف، أن الحشد أقوى من أي وقت مضى، أما هذه الدعوات فهي تناغم دولاً أجنبية تكنُّ العداء للحشد الشعبي”. وبيّن، ان الغالبية العظمى من أبناء الشعب العراقي متمسكة بالحشد كونه صمام أمان العراق، وأما المؤامرات والدعوات فأنها لن تفضي إلى شيء”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here