كنوز ميديا / متابعات

أدى آلاف العراقيون الصلاة الموحدة التي دعا اليها زعيم التيار الصدري “السيد مقتدى الصدر” امس الجمعة بالمنطقة الخضراء وسط بغداد.

وقال مصدر مطلع إن الصلاة إقيمت في ساحة الاحتفلات الكبرى في المنطقة الخضراء بالقرب من البرلمان العراقي.

وأضاف، أنه المعتصمين في جوار البرلمان العراقي شاركوا في هذه الصلاة، كما التحق بهم باقي المشاركين من العاصمة العراقية بغداد وباقي المحافظات.

وأشار الى أن أهم النقاط التي تطرق اليها إمام جمعة الصلاة الموحدة “مهند الموسوي” في خطبته، هي مكافحة الفساد المستشري في الدولة، وتأييد مشروع السيد مقتدى الصدر لإجراء انتخابات مبكرة، وكذلك استمرار الاحتجاجات والإعتصامات، وضغط الشارع على الساسة العراقيين لحل الازمة السياسية.

واوضح أن بعد الصلاة استمرت الاعتصامات، في محيط البرلمان العراقي، مشيرا الى ان ممثلة الامم المتحدة “جينين بلاسخارت” إلتقت بزعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر امس الجمعة في الحنانة بالنجف الأشرف، وتم خلال هذا اللقاء بحث سبل الخروج من الأزمة السياسية.

ولفت الى إن القادة السياسين وبالاخص قادة الاطار التنسيقي أكدوا على إنهم على استعداد لإجراء انتخابات مبكرة بشرط أن يكون هناك حوار وطني تحت سقف الدستور، والتوافق على آليات هذه الانتخابات.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here