كنوز ميديا / سياسي

وجه زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، اليوم الجمعة، رسالة إلى متظاهري الإطار التنسيقي.
وقال الصدر في تغريدة على تويتر تابعتها كنوز ميديا ، “إننا وجماهير الإطار لا نختلف على وجود الفساد واستشرائه في البلاد وان اختلفنا مع قياداته في ذلك، فأن فسطاط الإصلاح في تظاهراته انما يتظاهر من أجلكم ايضا يا جماهير الإطار، فالعجب كل العجب من عدم مناصرتكم لنا من أجل إنقاذ الوطن الذي وقع أسير الإحتلال والإرهاب والفساد”.

وأضاف، “لتكن مظاهراتكم نصرة للإصلاح لا نصرة لهيبة الدولة والحكومات التي توالت على العراق بلا اي فائدة ترتجى”، مردفا “ألا تريدون كرامتكم وحريتكم وامنكم ولقمتكم وسلامتكم وصلاحكم كما نحن نطالب!؟”.

وتساءل الصدر، “أيعقل أن لا تستلهموا من إمامكم الحسين الإصلاح وإسقاط دولة يزيد ولم يراع هيبتها؟”.

وأكمل، “فإن رفضتم ذلك، فأعلموا أنكم حينما تظاهرتم واعتصمتم على ما اسميتموه (تزوير الانتخابات) لم نحاول التظاهر والاعتصام تزامنا معكم على الرغم من قدرتنا على ذلك”.

وتابع، أن “قررتم التظاهر تزامنا مع مظاهرات الإصلاح فلتكن مظاهراتكم سلمية ولتحافظوا على السلم الأهلي، فالعراق أهم من كل المسميات، وعموما فأن ايدينا ممدودة لكم يا جماهير الإطار دون قياداته، لنحاول إصلاح ما فسد سيرا على نهج الإمام الحسين (ع) وسير مرجعنا الصدر”.

وختم الصدر تغريدته، “أما أن رفضتم فنحن ماضون بالإصلاح طاعة لله وحبا بسيد الإصلاح وحبا بالوطن والسلام على من اتبع السلام”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here