كنوز ميديا / دولي

تمكنت الاستخبارات التركية من قتل ديجفار سيلوبي الملقب بـ”محسن ياغان” القيادي في تنظيم “بي كي كي/ واي بي جي” بمدينة القامشلي السورية.

وبحسب الأناضول نقلا عن مصادر أمنية تركية، الثلاثاء، أن ياغان كان المسؤول الإداري للتنظيم في القامشلي.

وأضافت المصادر أن ياغان كان المخطط والمنفذ للعديد من العمليات التي استهدفت قوات الأمن التركية عند الحدود الفاصلة بين تركيا وسوريا.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here