كنوز ميديا / دولي

أعلن سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية في الكويت أنه بسبب الاضطرابات في العراق، تم تأجيل الجولة الجديدة من المحادثات بين إيران والسعودية، وأن طهران والرياض تنتظران دعوة من بغداد في هذا المجال.

وأوضح محمد إيراني، سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية في الكويت، في مقابلة مع صحيفة “الرأي” الكويتية، أن: “الجولة السادسة من المفاوضات بين إيران والسعودية كان من المفترض أن تعقد في العراق الشهر الماضي؛ المفاوضات التي من الطبيعي وفور انتهاء هذه المرحلة وفي حال دعوة الدولة المضيفة للتشاور أن يصاحبها اجتماع وزير الخارجية حسين أميرعبداللهيان مع نظيره السعودي فيصل بن فرحان.”

وأضاف محمد إيراني: “بعد الأحداث الأخيرة في العراق، من الطبيعي الانتظار حتى تصبح الدولة المضيفة جاهزة لاستضافة وإدارة هذه المفاوضات.”

وأعلن إيراني أيضا أن “موضوع الحوار تم الاتفاق عليه في الجولة السادسة من المحادثات. لكن علينا الانتظار حتى يتم توفير الأرضية المناسبة للحوار في العراق.. اللجان الإيرانية والسعودية مستعدتان لاستئناف المحادثات.”

وأضاف سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية: “السلطات الإيرانية متفائلة للغاية بشأن عملية المحادثات.. لكن علينا انتظار دعوة العراق من الأطراف لاستئناف الجولة السادسة بعد الأحداث الاخيرة في العراق.”

كما أعرب محمد إيراني، في هذه المقابلة، عن تفاؤله بعودة السفير الكويتي إلى طهران، وقال إن وجود السفير الكويتي في إيران بدر عبد الله المنيخ، مؤشر كبير على تطور العلاقات بين البلدين.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here