كنوز ميديا / اقتصاد

أنهى المؤشر نيكي الياباني معاملات الأربعاء قرب أدنى مستوى في ثلاثة أشهر في ظل مخاوف متصاعدة من ركود عالمي أثرت سلبا على وول ستريت مساء أمس، فضلا عن تقرير إعلامي ذكر أن شركة أبل تخلت عن خطط إنتاج المزيد من هواتف آيفون نال بدوره من المعنويات.

وتراجع نيكي 1.5 بالمئة ليغلق عند 26173.98 نقطة بعد بلوغ أدنى مستوى منذ أول يوليو عند 25938.36 نقطة في وقت سابق من الجلسة.

وكان المؤشر قد بدأ المعاملات منخفضا، وشهد مزيدا من التراجع بعد تقرير لوكالة بلومبرغ قال إن شركة أبل ستتخلى عن خطة لزيادة إنتاج هواتفها الذكية الجديدة لغياب مؤشرات على الزيادة المتوقعة في الطلب.

وانخفض المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.95 بالمئة إلى 1855.15 نقطة.

وكان مؤشر قطاع الصناعات الدوائية الوحيد الذي سجل ارتفاعا بين كافة القطاعات وزاد 0.35 بالمئة.

وقفز سهم إيساي 17.29 بالمئة بعد إعلان الشركة نجاح تجاربها على عقارها التجريبي لعلاج الزهايمر.

كما ارتفع سهم منافستها شيونوجي 1.08 بالمئة.

وكان قطاع العقارات الأكثر تراجعا وانخفض مؤشره 2.78 بالمئة.

وسجل سهم فاست ريتيلنج المالكة لسلسلة متاجر يونيكلو أكبر انخفاض على المؤشر نيكي وتراجع 4.23 بالمئة أعقبه سهم فانوك المصنعة للروبوتات الذي نزل 2.89 بالمئة ثم سهم مجموعة سوفت بنك الاستثمارية وانخفض 1.83 بالمئة وسهم طوكيو إلكترون لصناعة الرقائق الإلكترونية وتراجع 1.38 بالمئة.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here