كنوز ميديا / رياضة

قال الرئيس التنفيذي لبطولة كأس العالم لكرة القدم “قطر 2022″، ناصر الخاطر، إن العائدات الاقتصادية المتوقعة للمونديال ستصل إلى 17 مليار دولار، مقابل 8 مليارات تم إنفاقها على الاستعداد للبطولة.
وذكر الخاطر، إن “تكلفة مشاريع المونديال والمصروفات تصل إلى نحو 8 مليارات دولار، معتبراً أياه “رقماً طبيعياً، وأقل من بعض البطولات السابقة، مثل البرازيل وروسيا”.

وأكد أن “العائد المادي المتوقع على الاقتصاد القطري من المونديال يصل إلى 17 مليار دولار، مضيفاً: “هناك عائدات في أثناء البطولة وعائدات بعد البطولة، منها زيادة عدد السائحين، وهو من أهم المعايير التي وُضعت لدراسة العائد المادي”.

وأوضح أن هناك ما بين 3 و4 مليارات إنسان سوف يتابعون البطولة في أنحاء العالم، وهو ما يعزز أن تكون قطر مزاراً للسياح عقب البطولة، مشيراً إلى أن الدول كافةً التي استضافت المونديالات السابقة استفادت من زيادة السياحة.

وقال الخاطر إن الإقبال على شراء تذاكر المونديال كبير، وإن 80 مليوناً تقدموا لشراء 3.1 ملايين تذكرة تم طرحها ولم يتبقَّ منها سوى 35%، بعضها سيتاح لمباريات كبيرة ونهائي البطولة.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here