كنوز ميديا / سياسي

أكد رئيس مجلس الوزراء، محمد شياع السوداني، أهمية اعتماد الدستور مرجعيةً أساسيةً لحلّ الملفات العالقة بين بغداد واربيل.

وذكر بيان لمكتبه الإعلامي تلقته (كنوز ميديا )، أن “السوداني استقبل، مساء اليوم، أعضاء مجلس النواب من كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني البرلمانية”.

وأضاف البيان، أن “اللقاء جرى خلاله استعراض الأوضاع السياسية والاجتماعية والاقتصادية على المستوى الوطني، وأهمّ التحديات التي تواجهها خطط الإصلاح والتنمية”.

وبين رئيس مجلس الوزراء، لأعضاء الكتلة، “أهمية اعتماد الدستور مرجعيةً أساسيةً لحلّ جميع الملفات العالقة أو الصعوبات التي يواجهها العمل المشترك بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان العراق”.

وحثّ السوداني، على “تكثيف الجهود لتكامل العمل البرلماني في الرقابة والتشريع، مع الجهد الحكومي الساعي للإصلاح ورفع مستوى الخدمات، من أجل تحقيق تطلعات المواطنين في جميع أنحاء البلاد”.

وأشار إلى، “ضرورة العمل لتقوية الجبهة الداخلية، وتأمين الحماية لجميع المكوّنات والأطياف المتآخية للشعب العراقي، نحو ترسيخ العيش المشترك والسلم الأهلي المستدام”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here