كنوز ميديا / سياسي

أكدت وزارة الخارجية العراقية، امس الأحد، أن قمة بغداد المزمع عقدها في عمان ستكون نوعية تعكس الجهود القطاعية في البلدان الثلاثة العراق والاردن ومصر وتنتهج مسارات جديدة.

وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد الصحاف في تصريح، إن “وزير الخارجية فؤاد حسين التقى في العاصمة الاردنية عمان نظيره الاردني ايمن الصفدي والمصري سامح شكري، لبحث آليات التنسيق الثلاثي وتطوير الدفع بعجلة تنفيذ البرامج المتفق عليها ضمن الاجتماعات الثلاثة”.

وبين ان ” الأطراف أكدوا على “أهمية أن تكون قمة بغداد المقرر عقدها في عمان، نوعية تعكس ما توصلت إليه الجهود التنسيقية القطاعية في البلدان الثلاثة وتؤشر إنها تنتهج مسارات جديدة فيما يتعلق بالأمن الغذائي وأمن الطاقة وعلى مستوى المشاورات السياسية”.

وأضاف، أن “آليه التنسيق الثلاثي هي آلية منفتحة تكاملية لها انعكاساتها السياسية والاقتصادية تؤكد مبدأ السوق المشترك والوحدة التكاملية بين هذه الدول الثلاث”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here