كنوز ميديا / محلي

بعث مكتب المرجع الديني الأعلى في العراق السيد علي الحسيني السيستاني في النجف الأشرف، امس الخميس، برسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، بشأن الاعتداء على نسخة من القرآن الكريم بترخيص من الشرطة السويدية.

وذكر مكتب السيد السيستاني في الرسالة التي اطلعت عليها وكالة الأنباء العراقية (واع)، أنه” تناقلت وسائل الإعلام أن أحدهم قام في مملكة السويد بالاعتداء على نسخة من القرآن الكريم وحرق بعض أوراقها؛ بهدف الإساءة إلى الدين الإسلامي الحنيف”.

وأضاف، أنه” وقد وقع نظير هذا التصرف المشين أكثر من مرة في بلدان مختلفة خلال السنوات الأخيرة، إلا أنّ الملاحظ أنه وقع هذه المرة بترخيص رسمي من الشرطة السويدية، بزعم أنه من مقتضيات احترام حرية التعبير عن الرأي”.

وتابع، أنه” لكن من المؤكّد أن احترام حرية التعبير عن الرأي لا يبرّر أبداً الترخيص في مثل هذا التصرف المخزي الذي يمثّل اعتداءً صارخاً على مقدسات أكثر من ملياري مسلم في العالم، ويؤدي إلى خلق بيئة مواتية لانتشار الأفكار المتطرفة والممارسات الخاطئة”.

وبين، أن” المرجعية الدينية العليا إذ تبدي إدانتها واستنكارها لما وقع وتطالب الأمم المتحدة باتخاذ خطوات فاعلة بمنع تكرار أمثاله ودفع الدول الى إعادة النظر في التشريعات التي تسمح بوقوعها، وتدعو إلى تثبيت قيم التعايش السلمي بين أتباع مختلف الأديان والمناهج الفكرية مبنياً على رعاية الحقوق والاحترام المتبادل بين الجميع”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here