كنوز ميديا / السياسي

اكد القيادي في الاطار التنسيقي تركي العتبي، الثلاثاء، استمرار حراك القوى السنية في تغيير رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي.
وقال العتبي في تصريح ان” حراك القوى السنية في تغيير رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي لم يتوقف لكن الخيار يبقى رهن ارادتها والقوى السياسية منفتحة لبيان مطالبها”.
واضاف،ان” منصب رئيس مجلس النواب من حصة المكون السني والقوى السياسية السنية هي المعنية بقرار التغيير في نهاية المطاف وتقديم مرشحين”.
واشار الى ان” مصير منصب رئيس مجلس النواب سيعتمد على 3 سيناريوهات أولها انطلاق جمع الاصوات خلال اب الحالي او قبيل انتخابات 18 كانون الاول القادم او بعدها لكن في كل الاحوال القوى السنية ماضية في ملف التغيير ولاسباب عدة او السيناريو الثالث إبقاء الوضع على ما هو عليه الان”.
وتضغط العديد من القوى السنية في اتجاه نغيير رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي لاسباب متعددة منها سوء الادارة والتفرد بالقرار وفق راي اغلبها”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here