كنوز ميديا / محلي

اكد مدير ناحية ام قصر في البصرة صالح عبد المهدي اليوم ان الامم المتحدة الزمت العراق بالفترة الماضية بإزالة الابنية في الناحية بضمنها حي القاعدة البحرية والتي كانت من ضمن الاتفاقية التي وقعها النظام السابق .

واوضح عبد المهدي في تصريح صحفي ” ان هناك قضية تطرح الان وهي ترسيم الحدود بين العراق والكويت ، هناك حي سكني ملاصق للشريط الحدودي بهذا الترسيم وهو بداخل الاراضي العراقية وان اتفاقية ترسيم الحدود بين البلدين تلزم العراق ان يعطي 500 متر محرمات حدود داخل الاراضي العراقية . مبينا ” وعلى هذا تم الاتفاق بين الحكومتين العراقية والكويتية ، ولتوفير البدائل للمواطنين تم بناء مجمع سكني لهم ضمن الاراضي العراقية ،وان المجمع مكتمل الان وهناك اجراءات على العراق ان ينفذ التزاماته تجاه هذه الاتفاقية .

واكد عبد المهدي ” ان الدور التي ستزال ليس كما يتصورها البعض ان حكومة العراق الحالية ستتنازل عن اراضيها للكويت لكن هذه الاراضي ستبقى ضمن اراضينا ولكنها ضمن المحرمات الدولية . مشيرا الى ان ذلك اصبح وفق مذكرة تفاهم بين وزارتي الخارجية العراقية والكويتية بعد 2003 لبناء مجمع سكني .

ونفى مدير ناحية ام قصر وجود اية احتجاجات في الناحية كما تناولتها وسائل التواصل الاجتماعي مؤكدا ” ان الوضع الامني مستقر في الناحية .

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here