كنوز ميديا / متابعات

لم نرغب ان نرد على السيد بنگين ريكاني القيادي في الديمقراطي الكوردستاني ووزير الاسكان والاعمار (الحالي ) الذي ظهر في قناة (الرشيد )وهو ينظر عن (الشيعة )ليتحول الى (فيلسوف )فجأة.
ولاغرابة للرجل حين ينتقد (الشيعة )ويقول انهم (بلااستراتيجية)وكان (الاكراد )بقياداتهم هذه لديهم (استراتيجية)؟ وهم الذين حرقوا شعبهم ودمروه بدعوى (الانفصال )و(دولة كوردستان )وكانوا سببا باراقة الدماء وسببا بالفواجع وتأخر اليلد،ومازالوا .
السيد بنگين عمل ايام النظام البائد (ضابط ارتباط )بين صدام وال بارزان فاغدق عليه صدام (الهبات)لانه (عميل مزدوج ).
يقول بنگين ان نظام صدام كان (افضل)
لان في وقته كان (الصراع سياسيا )!
اولا هل كان صدام يفهم (الصراع السياسي )؟
ام كان النظام (يعدم كل من يخالفه )كان من يكون ،ولدى الاكراد سجلات ووثائق (حمل باخرة )بالضد من النظام والمذابح التي كان يجريها على العراقيين ،مثلما لدى الشيعة المزيد !
فهل ان السيد (بنگين )يغرد (خارج السرب)ام هي اراء الاخوة ب(الديمقراطي )او (عموم الاكراد )؟
يقول السيد بنگين انه كان يعيش في زمن النظام البائد بنوع من الراحة؛-ونسال ؛-اذن لماذا يشتكي الاكراد من الملاحقة على الهوية وانهم تعرضوا للقتل والمقابر الجماعية على يد النظام البائد ؟
وسوف ننقل وجهة نظرك ياسيد بنگين للشعب الكوردي ونمنعم الحزن واحياء ذكرى الانفال باعتبار انكم كنتم (مرتاحين )
وهذا شاهد منكم !
اما انك ياسيد بنگين تحدثت (لقناة الرشيد ) في نهاية عام 2021 وتعلم ان حديثك بالنيل
من (الشيعة )يسعد القناة والمقدم الذي يحثك على المزيد مثلما يسعد (التشرينيين )يومها فاننا نعلم مَنْ انت اولا ونعلم من كافأك قديما وحديثا ،ونقول لك ان الشيعة لديهم (استراتيجية)بالدفاع عن عقيدتهم ووطنهم ومقدساتهم ونالوا كل الاحترام من المجتمع لانهم (اصحاب موقف)وقضية وتحملوا وزر ماكنة النظام بالقتل والترهيب والتهجير ،،ونختم بان الذي
يعطل الحياة السياسية بالعراق انتم !!
ويكفينا شاهدا انكم تفاخرون بتعطيل الموازنة وبادخال (الغرباء)الى ارض الاقليم
واستولت اسر بعينها على مقدرات الناس هناك ،،فلا تدعونا للمزيد رجاء ..حيث يبدو ان (البعثيين )اخرجوا هذا الفديو مع انطلاق رغبتهم بالمشاركة بالانتخابات المقبلة .،!

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here