كنوز ميديا / سياسي

اعلن النائب في مجلس النواب عن بابل علي تركي انسحابه من كتلة صادقون ومن الاطار وبقائه نائبا مستقلا .

وقال تركي في تغريدة له” ان سبب الانسحاب هو الهجوم الذي تعرض له من بعض نواب دوله القانون الذي اتهموه بسبب عمله في لجنة النزاهة بالانتماء الى حزب البعث برغم ان تاريخه يشهد بنزاهته اضافة الى تصريحه حول سبايكر والذي حمل القاىد العام للقوات المسلحة في ذلك الوقت المسؤولية.

واضاف انه سيبقى نائبا مستقلا يمارس عمله بحرية داخل مجلس النواب ويعمل على الحفاظ على اموال الشعب”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here