كنوز ميديا / سياسي

اكد القيادي في الاطار التنسيقي تركي العتبي، الخميس، عودة التظاهرات المنددة بالفساد الى محافظة الانبار.

وقال العتبي في تصريح ان” تظاهرات الانبار يوم امس لم تكن مفاجئة للكثير من القوى السياسية التي تعرف عن قرب حقائق ما يدور في اكبر محافظة عراقية من ناحية المساحة “، مبينا ان “التظاهرات الشعبية ستعود من اجل التخلص من الفساد”.

واضاف،ان” الفساد المستشري في دوائر الانبار وحرب النفوذ بين قواها ودوافع التغيير الديمقراطي جميعها اسباب رئيسية وراء تظاهرات يوم امس”.

واشار الى ان” حكومة بغداد تأخذ ملف مكافحة الفساد في مؤسسات الانبار على محمل الجد وهناك مفاجآت مهمة في الطريق من خلال ما افرزته التحقيقات الاخيرة مع بعض من جرى اعتقالهم “.

وشهدت الانبار يوم امس تظاهرات شعبية واسعة للتنديد بالفساد ولدعم جهود الحكومة في اعتقال المتورطين بها”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here