كنوز ميديا / محلي

اقاموا أنصار التيار الصدري، اليوم الجمعة صلاة موحدة في مدينة الصدر تنديدا ورفض لحرق المصحف الشريف (القران الكريم) في العاصمة بغداد.

الصور ادناه:

وفي وقت سابق، دعا زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، يوم أمس الخميس، جامعة الدول العربية للاجتماع في العراق او خارجه لنصرة الإسلام، فيما أشار الى ان الشعب العراقي مع القوات الأمنية.

ودعا الصدر خلال مؤتمر صحفي في الحنانة، دولتي السعودية وإيران “لموقف جاد بشأن حادثة حرق القرآن”، مشيرا الى ان “الشعب العراقي مع القوات الأمنية”.

ودعا الصدر ايضا، دول العالم إلى “سن قانون يجرم حرق القرآن ويجعله جريمة إرهابية، مردفاً: “أدعو الشعوب الإسلامية لوقفة جادة وحقيقية من أجل نصرة الإسلام”.

وأشار الى ان “حرق القرآن من شخص مسيحي لا يعني أنه يمثل المسيحيين”، مؤكدا: “لا يحق ل‍أمريكا دولة الإرهاب والمثليين استنكار حرق السفارة السويدية بل كان عليها أن تدين حرق القرآن”.

وأضاف، انه “لم اشأ التصعيد ضد السويد بسبب صورتي حتى لا يؤخذ الأمر بشكل شخصي”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here