كنوز ميديا / دولي

اتهمت عضو مجلس الشعب السوري جويده ميخائيل ثلجه، اليوم الخميس، الولايات المتحدة الأمريكية السعي لنشر الشذوذ وتصدير الافكار المتطرفة والمنحرفة بين الشعوب الإسلامية.

وقالت ثلجه في تصريح تابعته كنوز ميديا إن “سيطرة أمريكا على المنطقة والشعوب لا يقتصر فقط اقتصاديا وسياسيا بل تلجأ للسيطرة اجتماعيا من خلال صناعة وتصدير الافكار المتطرفة والمنحرفة والشذوذ في مجتمعاتنا وخاصة لدى شريحة الشباب”.

وأضافت، أن “أمريكا لديها مراكز بحوث متخصصة لدراسة وبنية مجتمعاتنا ومدى تأثير الأسرة في بناء المجتمع ولذلك توجه سمومها وأفكارها من خلال أدواتها لتفتيت الأسر والمجتمعات وتخريبها من خلال نشر الأفكار الهدامة والتي تتنافى مع قيمنا”.

وأشارت الى، أن ” أمريكا وأدواتها تسخر كل إمكانياتها لإنجاح مشروعها الهدام والخبيث لنشر الشذوذ والافكار المنحرفة والمتطرفة بين مجتمعاتنا”.

وارجع عضو مجلس الشعب السوري مغيث ابراهيم، سبب تصاعد المشاكل الشعبية والاقتصادية في سوريا الى وجود الاحتلال الأمريكي على أراضي بلاده.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here