كنوز ميديا / تقارير

احيا الملايين من أتباع اهلِ البيتِ عليهم السلام في مختلف أنحاء العالم ذكرى عاشوراء من خلال إقامة مجالس العزاء وتنظيم مسيرات حاشدة جابت الشوارع.

ملايين المسلمين من اتباع اهل البيت عليهم السلام جددوا العهد مع الامام الحسين عليه السلام في ذكرى استشهاده واصحابه عبر احياء المناسبة في اجواء من الحزن والألم تستذكر ما ألم بال بيت الرسول من مأسي من اجل نصرة الاسلام و الحفاظ على سنة النبي (ص).

ففي مدينة الموصل شمالي العراق أقيمت مراسم لاحياء المناسبة شارك فيها الموالون من الشبك والتركمان ومختلف الطوائف، حيث سار المعزون نحو مقام الامام زين العابدين عليه السلام شرق المدينة.

والى تركيا حيث أحيا الآلاف في مدينة اسطنبول المناسبة بمشاركة أبناء الجاليات العربية والاسلامية، وقد أكد المشاركون مواصلة المضي على نهج الامم الحسين عليه السلام في مقارعة الظلم و الفساد.

وفي باكستان شهدت مختلف مدن البلاد اقامة مراسم العزاء بذكرى عاشوراء بمشاركة حشود المحبين لاهل البيت في ظل اجراءات امنية مشددة.

اما في افغانستان فخرجت اعداد كبيرة من المواطنين لإحياء ذكرى عاشوراء الامام الحسين عليه السلام، حيث جاب المعزون شوارع العاصمة كابول وسط اجراءات امنية مشددة، ورفع المعزون الرايات الحسينية مرديين شعارات تؤكد تمسكهم بقيم ثورة عاشوراء.

وفي نيجريا اقيمت مراسم العزاء الحسيني في اكثر من خمسمئة مدينة وقرية في ارجاء مختلفة من البلاد، وقد اصيب العشرات من المعزين في العاصمة أبوجا جراء اعتداء عناصر الجيش والشرطة النيجرية عليهم خلال إحيائهم المناسبة، فيما شنت السلطات حملة اعتقالات واسعة في صفوف المعزين. وفي مدينتى كادونا وزاريا مسقط رأس الشيخ ابراهيم الزكزكى عملت قوات الامن والشرطة على مطاردة المشاركين بالمسيرات العاشورائية.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here