كنوز ميديا / سياسي

اكد النائب عن تحالف الفتح محمد كريم، اتخاذ اجراءات انتقامية ضد العراق بعد تحرك الحكومة لتجاوز ازمة الكهرباء والمعرقلات التي وضعتها واشنطن امام بغداد لتجاوز مشكلة الدولار، لافتا الى سعي الادارة الاميركية لفرض الهيمنة والسلطة على القرار العراقي.

وقال كريم في تصريح ان “اميركا تمارس ضد العراق اجراءات انتقامية بعد تحركه باتجاه حل ازمة الكهرباء ومقايضة النفط بالغاز الايراني، والخروج من مأزق الدولار”.

واضاف ان “اميركا تسعى لفرض رأيها وتكون مهيمنة على القرارات في العراق، حيث اتخذت اجراءات انتقامية تسببت في رفع سعر صرف الدولار في الاسواق المحلية، وبالتالي زيادة اسعار البضائع والسلع والمواد الغذائية والحاق الضرر بالمواطن”.

وبين ان “الجانب الاميركي يسعى من خلال اجراءاته ان يكون المتحكم في العراق ويتخذ مايريده من قرارات، وبخلافه فأنه يلجأ الى استخدام بعض اوراق الضغط لتحقيق مصالحه والاضرار بالعراق وشعبه”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here