كنوز ميديا / سياسي

توقع المحلل السياسي، صباح العكيلي، اليوم الأربعاء، مناقشة ملف تصدير نفط كردستان خلال زيارة الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان الى العراق، وفيما أكد أن بغداد وأنقرة سيتوصلان الى اتفاق، رجح إسقاط الغرامة المالية المترتبة على تركيا.

وقال العكيلي، في تصريح تابعته وكالة كنوز ميديا، إن “زيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الى العراق، ستبحث ملفات مهمة”، مبيناً أن “الملف الأهم الذي سيتم طرحه خلال الاجتماع يتمثل بتصدير النفط لاسيما بعدما سيطرت الحكومة المركزية على الملف النفطي في إقليم كردستان”.

وأضاف، أن “الطرفين التركي والعراقي هما المعنيان بالتفاوض، وهذا يخرج إقليم كردستان من هذا الملف”، لافتاً الى أن “قضية تصدير النفط أصبحت حاليا من صلاحية الحكومة الاتحادية وهذا ما نقله إقليم كردستان الى تركيا”.

وأوضح المحلل السياسي، أن “العراق كسب قضية تصدير النفط غير القانوني لنفط الإقليم عن طريق ميناء جيهان، هناك غرامة وصلت مليار ونصف فرضت على تركيا”، مبيناً أن “أنقرة تمر حاليا بأزمة اقتصادية وسيتم الاتفاق لاستئناف التصدير وتصفية الحسابات”.

وبين العكيلي، أن “العراق على الاغلب سيتخذ موقفاً حسنا، من خلال إسقاط هذه الغرامة المالية مقابل عقد اتفاق جديد ما بين بغداد وأنقرة بشأن هذا الملف”.

وفي وقت سابق من اليوم، كشفت صحف ومواقع محلية ودولية، عزم الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، القيام بجولة خليجية وبينها زيارة العراق لمناقشة عدة ملفات مهمة.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here