كنوز ميديا / امني

افاد الخبير في الشؤون الأمنية عدنان محمد، الاثنين، بأن شهر اب الجاري سجل اعلى معدلات القصف التركي للأراضي العراقية بعد 2003.

وقال محمد في حديث له، إن “تسعة عشر حالة قصف بمسيرات وطائرات ومدفعية للقوات التركية في العمق العراقي تركزت في محافظات اربيل ودهوك والسليمانية بعضها أدت الى سقوط قتلى وجرحى بينهم مدنيين”.

وأضاف، ان “آب الجاري يمثل حصيلة دامية في القصف التركي للأراضي العراقية وهو الأعلى بعد 2003″، لافتا الى ان “ما يحدث قد يصل الى تحرك عسكري خاصة وانه انقرة لم تشهد اي معارضة لعمليات القصف الأخيرة ولو حتى باستنكار”.

وتابع حديثه، قائلاً: “بغض النظر عن حجج انقرة لتبرير القصف المتكرر لكن ما يحدث خطير جدا وقد يصل الى مرحلة أكثر دموية خاصة وأن مسلسل الاغتيالات بلغ مستويات غير مسبوقة في الأيام الماضية”.

وسجلت 5 حوادث قصف جوي ومسيرات تركية خلال 24 ساعة استهدفت أغلبها أهداف مدنية وسيارات في شمال العراق.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here