كنوز ميديا / تقارير

على قدم وساق تجري الاستعدادات لاستقبال اكبر تدفق للزائرين في تاريخ ديالى لأداء مراسيم زيارة الاربعين بعد الاتفاق على دخول قرابة نصف مليون زائر ايراني وجنسيات اسلامية اخرى عبر المنذرية في طريقهم الى العتبات المقدسة فيما تنتظر هيئة المواكب الحسينية ساعة الصفر لإطلاق 500 موكب دفعة واحدة تديرها كل المكونات المذهبية والقومية في صورة تعبر عن تلاحم في خدمة اربعينية سيد الشهداء الامام الحسين (عليه السلام).

رئيس هيئة المواكب الحسينية علي احمد طاهر وضعنا بالصورة للوقوف على اخر المستجدات في ضوء تسارع الخطى لاستقبال مراسيم الزيارة بداية الاسبوع القادم.
* متى ستعلن ذروة الخطة الخدمية مع تدفق زوار اربعينية الامام الحسين(ع) ؟
ج/ بداية الاسبوع الحالي ستبدأ المرحلة الاولى من خطة زيارة الاربعين بتدفق قوافل الزوار الايرانيين عبر الباصات ثم يليها بدء سير الزوار من مختلف مناطق ديالى بمعدلات تتسارع مع اقتراب الزيارة والذروة ستكون بعد 10 ايام
*ماهي عدد المواكب الحسينية المتوقع انتشارها على طرق ديالى في زيارة الأربعين؟
ج/ حتى الان تاكد وجود 500 موكب وربما تصل الى 600 مع ذروة الزيارة وهي ستتوزع في 4 مسارات برية بشكل مباشر بين ديالى وبغداد وبين بعقوبة والمدن الرئيسية لان اعداد زوار الداخل قد يصل الى 150 الف زائر.
* كم هي الاعداد المتوقعة لدخول الزوار الايرانيين عبر المنذرية في زيارة الأربعين؟
ج/ من خلال مشاركتنا في محاور الاعداد لخطة زيارة الاربعين الشاملة في ديالى بعد زيارة وزير الداخلية تاكد بان الاعداد قد تصل الى نصف مليون زائر في اكبر تدفق بشري في تاريخ المحافظة من ناحية الجنسيات الاسلامية لذا ستكون ديالى نفطة مهمة لدخول الزوار وخروجهم في ذات الوقت اي امامنا اسابيع من الاستنفار.

* ماهي خطة المربع الامني الكبير في ديالى؟
ج/ هناك اجراءات متعددة لاحتواء الزخم البشري الهائل للزوار الايرانيين وغيرهم من الجنسيات الاسلامية عبر المنذرية ومنها خلق مربع امني كبير يكون اشبه بنقطة توقف بعد نقلهم لاكثر من 100كم الى مقتربات بغداد ومن ثم تنظيم اليات الدخول عبر باصات بالتنسيق مع اللجنة العليا الخاصة بزيارة الاربعين في محاور عدة لتفادي الزخم الكبير سواء في العاصمة او قرب العتبات المقدسة باتجاه كربلاء “.
* هل هناك مواكب للاخوة السُنة في زيارة الأربعين؟
ج/ الاخوة السنة في مشاركة دائمة في احياء زيارة الاربعين من كل عام ونتوقع من 40-50 موكب خدمي سيكون لهم في خدمة الزوار بل هناك الاف منهم في ديالى يذهبون سيرا على الاقدام لاحياء زيارة الاربعين من كل عام في صورة تعبر عن ايمان كبير وعميق بقضية سيد الشهداء (عليه السلام).
* ما دورغرفة التنسيق المشترك الخاصة بالمواكب الحسينية؟
ج/ تاسست قبل سنوات وهي الية تنسيق ما بين الاجهزة الامنية واصحاب المواكب من خلال الالتزام بالرزنامة التي تحدد اليات التعامل مع اي خطر امني وسبل التواصل السريع وهي مهمة جدا لانها تمنع اي خروقات تحدث وتشكل عامل فعال في حماية الزوار.
* كيف سيكون التعامل مع المناطق الرخوة امنية في زيارة الأربعين؟
ج/ ليس هناك مناطق رخوة امنيا في ديالى بل مناطق تشهد نشاطا لبعض الخلايا النائمة ولكن نؤمن بقدرات القوات الامنية في احباط اي محاولات ترمي لاستهداف المواكب او الزوار والوضع الامني في المحافظة افضل من السابق بنسبة تصل الى 90% بالاضافة الى اصحاب المواكب باتوا على خبرة ودراية وتنسيق عال مع القوات الامنية في مواجهة اي طارئ.
* ما هو دوركم في خطة الخدمات الحكومية الشاملة؟
ج/ اغلب دوائر ديالى تدخل بثقلها في خدمة زيارة الاربعين من خلال استنفار جهودها خاصة دائرة الماء عبر تزويد المواكب بالمياه على مدار الساعة هناك خلية خدمات بالتنسيق مع المواكب تعمل على مدار الساعة وهي ذات خبرة خاصة وان زيارة هذا العام تاتي في موسم درجات الحرارة تصل الى نصف غليان لكنها لن تؤثر على حركة الزوار ونتوقع الاعداد ستكون اعلى من العام الماضي.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here