كنوز ميديا / سياسي

ترأس رئيس مجلس الوزراء، العام للقوات المسلحة، محمد شياع السوداني، اليوم الأربعاء، اجتماعاً للمجلس الوزاري للأمن الوطني لبحث آخر المستجدات الأمنية وأهم التحديات وسبل مواجهتها، فيما ناقش الشروع ببناء محطة نووية سلمية لانتاج الطاقة الكهربائية.

واستضاف المجلس طبقا لبيان أصدره المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء، وزيري التعليم العالي والبحث العلمي ووزير الكهرباء واللجنة الفنية الخاصة بمشاريع الكهرونووية، حيث تمت مناقشة استثمار الطاقة الكهرونووية في توليد الطاقة الكهربائية على المستوى الوطني، والشروع بإنشاء مفاعل نووي محدود للأغراض السلمية وإنتاج الطاقة الكهربائية النظيفة التي تسهم في تقليل الاعتماد على الموارد الأخرى للطاقة مثل الغاز والنفط، الذي سيكون له مردود إيجابي على استقرار الطاقة الكهربائية للمدى البعيد”.

وأضاف البيان، انه” جرى خلال الاجتماع تقييم المرحلة الثانية والشروع بالمرحلة الثالثة لخطة نقل المسؤولية الأمنية من وزارة الدفاع إلى وزارة الداخلية، وذلك بعد نجاح المرحلة الأولى التي شملت محافظات (المثنى والديوانية وواسط)، في حين شملت المرحلة الثانية محافظتي (النجف الأشرف وذي قار)، ومن المؤمل أن تشمل المرحلة الثالثة محافظات (صلاح الدين والأنبار ونينوى)”.

وتابع البيان، ان” المجلس الوزاري للأمن الوطني ناقش أيضًا عدداً من المواضيع الأخرى المدرجة على جدول الأعمال.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here