كنوز ميديا / سياسي

أكد المتحدث باسم تحالف العروبة، عزام الحمداني، عدم الالتزام بالاتفاقات السياسية القاضية بتسليم مقر العمليات المشتركة في محافظة كركوك.
وقال الحمداني في حديث متلفز تابعته وكالة كنوز ميديا إن “كركوك تعاني جملة مشكلات اقتصادية وامنية وادارية، كانت عبئاً على الدولة العراقية وأهالي المحافظة”.

وأضاف، أنه “تم زج نحو 257 ألف مواطن كردي في كركوك من أجل دعم الحزب الديمقراطي الكردستاني في الانتخابات”.

وتابع: “لسنا بالضد من الحزب الديمقراطي لكننا ضد ممارسته التي ارتكبت في المقر المتقدم في كركوك، إذ مارس سياسات همشت العرب ورفع السلاح ضد الجيش وأنزل العلم العراقي”، معتبراً أن “عودة الديمقراطي لا تخدم المحافظة”.

وشدد على أن “كركوك اليوم مدينة آمنة ولا توجد فيها اعتقالات أو لا عمليات خطف وحتى الكرد فيها آمنون”.
ولفت الحمداني، إلى أن “هناك 32 مقراً للديمقراطي في كركوك”، مردفاً: “يريدون المقر المتقدم ليعتبرونه كسرة خشم”، مفنداً مزاعم “شراء الحزب الديمقراطي لمقر العمليات”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here