كنوز ميديا / رياضة

قال النجم البرازيلي نيمار إنه عاش الجحيم مع الأرجنتيني ليونيل ميسي في نادي باريس سان جيرمان، الذي غادره في فترة الانتقالات الصيفية الجارية.

وأشار نيمار المنتقل إلى الهلال السعودي بصفقة مقدرة بمئة مليون يورو، إلى إنه سعيد جداً لإحراز ميسي المنتقل إلى إنتر ميامي الأمريكي، كأس العالم 2022، لكنه كشف في مقابلة مع قناة غلوبو البرازيلية أن ميسي اختبر الوجه الآخر من الميدالية.

وقال نيمار البالغ 31 عاماً والذي لعب إلى جانب ميسي أربع سنوات مع برشلونة الإسباني قبل اجتماعهما مجدداً في باريس سان جيرمان: “لقد عرف الجنة مع الأرجنتين، فاز بكل شيء في السنوات الأخيرة، ومع باريس عاش الجحيم، عشنا الجحيم هو وأنا”.

وفي ستة مواسم مع سان جيرمان، أحرز نيمار لقب الدوري الفرنسي خمس مرات مع الفريق الفرنسي دون أن ينجح هو أو ميسي في قيادته إلى لقب دوري أبطال أوروبا، وعانى مع ميسي خلال مشوارهما في العاصمة الفرنسية من صافرات استهجان الجماهير المحلية الطامحة لتقديم المزيد من الثنائي اللامع.

وتابع لاعب سانتوس السابق: “كنا غاضبين لأننا لم نتواجد هناك لهذا الأمر، بل لتقديم أفضل ما لدينا، كي نكون أبطالاً، لهذا السبب عدنا ولعبنا سوياً، جئنا سوياً كي نكتب التاريخ… للأسف لم ننجح”.

ورغم الإغراءات المالية والإمكانات الهائلة التي وفرها الملاك القطريون لباريس سان جيرمان، إلا أن الأخير لم يفك عقدته بإحراز لقب دوري أبطال أوروبا، وكانت أبرز نتائجه بلوغ نهائي 2020 عندما خسر أمام بايرن ميونيخ بهدف لاعبه السابق كينغسلي كومان.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here