كنوز ميديا / سياسي

كشف الحراك الشعبي ، الاثنين، تقديم الوجبة الثالثة من ملفات تضم شبهات فساد مالي واداري في ديالى.

وقال رئيس حراك ديالى عمار التميمي في حديث له،انه “قرابة 14 ملفا تتعلق بشبهات فساد مالي واداري في مؤسسات ودوائر ومشاريع ديالى تم تقديمها للجهات الرقابية بانتظار تحقيق شفاف وموضوعي.

واضاف،ان “الحراك الشعبي ينتظر موقف من قبل رئيس الوزراء محمد شياع السوداني الانفتاح على ملفات ديالى واصدار اوامر بالتحقيق بها خاصة وانها تضم ادلة وبراهين تستدعي اجراءات قانونية للحفاظ على المال العام”.

ونفى ان “يكون الحراك نافذة لتوجه سياسي محدد بل هو موقف شعبي موحد لمكافحة الفساد واستغلال السلطة والمطالبة بحقوق ديال بشكل عام”.

وتعاني ديالى من ملفات فساد مالي واداري في العديد من مؤسساتها ودوائرها بعضها حسم والبعض الاخر قيد التحقيق من قبل الدوائر الرقابية.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here