كنوز ميديا / محلي

طالب الحراك القانوني الشعبي، اليوم الاثنين ، الحكومة والجهات المعنية بالكشف عن نتائج التحقيق باغتيال قادة النصر الشهيدين نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس والجنرال قاسم سليماني في مطار بغداد الدولي .

وقال المتحدث باسم الحراك محمد الصحاف في حديث له، إنه “تزامنا مع الذكرى السنوية الرابعة لاغتيال قادة النصر لايزال ملف نتائج التحقيق لم يكشف لغاية الان”.
وأضاف أن “حادثة مطار بغداد لا يمكن السكوت عنها أو عدم المطالبة بالكشف عن إجراءات التحقيق فيها”، منوها الى أن” الحكومة السابقة برئاسة مصطفى الكاظمي عملت على تسويق الملف وعدم كشف نتائج التحقيق باغتيال قادة النصر”.
وشدد الصحاف، على أهمية ” الإسراع بالكشف عن نتائج التحقيق وارسال تقرير الى مجلس النواب بغية كشف المتورطين مع الولايات المتحدة الأمريكية بحادثة اغتيال قادة النصر “.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here