كنوز ميديا / اقتصاد

تباينت مؤشرات الأسهم العالمية أمس وتأرجحت المؤشرات مع ترقب المستثمرين لاتجاهات أسعار الفائدة.

غلب التراجع على مؤشرات الأسهم الأمريكية في مستهل آخر جلسات الأسبوع، مع ترقب المستثمرين المزيد من الدلائل عن مسار أسعار الفائدة الفترة المقبلة بعد أن حققت أداءً متفوقاً خلال نوفمبر الماضي. وارتفع مؤشر «داو جونز» 0.1% أو 31 نقطة عند 35982 نقطة، في التعاملات المبكرة.

بينما تراجع ستاندرد آند بورز 0.2% أو 9 نقاط عند 4558 نقطة، وانخفض «ناسداك» 0.5% أو 69 نقطة عند 14156 نقطة.  وارتفعت الأسهم الأوروبية مع تفاؤل المستثمرين إزاء توقعات متزايدة بخفض الفائدة مع تراجع التضخم.

وخلال التعاملات ارتفع مؤشر ستوكس 0.5% وسط موجة صعود واسعة في أعقاب مكاسب 6.4% خلال نوفمبر. وتراجعت غالبية الأسهم اليابانية مع ارتفاع عوائد الديون السيادية.

وهبط مؤشر «نيكاي» 0.17% إلى 33431 نقطة، بينما ارتفع مؤشر «توبكس» 0.32% إلى 2382 نقطة. وتباينت الأسهم الصينية بعدما أظهرت نتائج مسح خاص نمو النشاط الصناعي في البلاد على نحو غير متوقع.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here