كنوز ميديا / سياسي

اكد القيادي في تحالف الفتح جبار عودة، السبت، وجود دوافع خبيثة لمجزرة العمرانية بديالى قبيل الانتخابات.

وقال عودة في حديث لـه ان “ماحدث في قرية العمرانية بديالى اول امس مجزرة راح ضحيتها 24 شهيد وجريحا جميعهم من اسرة مضحية وكان لها موقف كبير في التصدي للارهاب ابتداءا من احداث 2006 وصولا الى 2014”.

واضاف،ان “الهدف من مجزرة العمرانية اثارة فتنة بغيضة لكن الحكمة كانت حاضرة في احتواء الموقف مشيدا بدور ذوي الضحايا وصبرهم الكبير رغم مأساة الموقف والالم لافتا الى ان” ماحدث يثير 3 حقائق اهمها ان هناك خلية اجرامية تحاول استغلال اي فرصة لقتل الابرياء لخلق اضطرابات والاستفادة من اي ردة فعل في تعميق الموقف واثارة الاجواء بما يخدم حالة الارباك وهذا ما يجب الانتباه له”.

واشار الى ان “مجزرة العمرانية تستدعي تحقيقات شفافة لكشف الجناة وتقديمهم للقضاء العراقي لينالوا عقابهم العادل خاصة وان استهداف القرى المضحية في ديالى تكرر خلال 2023 على نحو يدلل على وجود اجندة تريد النيل من امن واستقرار المحافظة”.

وشهدت قرية العمرانية مساء اول امس مجزرة بحق المدنيين ادت الى سقوط 11 شهيد و13 جريح بينهم حالات حرجة”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here