كنوز ميديا / محلي

أكدت وزارة البيئة، اليوم الاثنين، أن منشآت التخلص من النفايات المشعة تهدف لتوفير الأمان النووي والإشعاعي، وتعد الخطوة النهائية والأهم لضمان بيئة آمنة.

وقال مدير عام مركز الوقاية من الإشعاع، صباح الحسيني، في بيان تلقته كنوز ميديا إن “التخلص من النفايات المشعة هو الخطوة النهائية لحماية السكان والبيئة من التلوث الإشعاعي”، مبيناً أن “الزيارات العلمية تسهم في تعزيز خبرة وكفاءة الملاكات الوطنية في مجال إدارة النفايات المشعة وفتح آفاق التعاون المشترك مع المنظمات الدولية المختصة من أجل المضي قدماً في اختيار وتصميم وإنشاء منشآت التخلص النهائي الوطنية وفق المعايير الدولية واللوائح والتعليمات الوطنية المعتمدة في هذا المجال”.

وأشار الحسيني، خلال زيارته إلى منشآت التخلص من النفايات المشعة الفرنسية CSA waste disposal Facility for ILW ، بحسب البيان، إلى أن “التخلص من النفايات المشعة هو الخطوة النهائية في التصرف في النفايات المشعة، وأن هذه المنشآت تهدف إلى توفير الأمان النووي والإشعاعي من خلال وضع النفايات في مرافق مصممة لمستويات ملائمة من الاحتواء والعزل، وفق تصاميم خاصة تتضمن استخدام عدد من الحواجز الطبيعية والهندسية من أجل توفير الحماية الكافية من الإشعاع للسكان والبيئة على مدى فترات طويلة من الزمن”.

وتابع البيان: “ورافق الفريق الفني، عدد من الخبراء والمختصين من الوكالة الوطنية الفرنسية لإدارة النفايات المشعة (ANDRA) ومعهد الحماية من الإشعاع والسلامة النووية (IRSN، وقد تضمنت الزيارة الإطلاع ميدانياً على الطرق والأساليب الحديثة في إدارة ومعالجة النفايات المشعة تمهيداً إلى التخلص النهائي منها”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here