كنوز ميديا / سياسي

اتهم القيادي في الاطار التنسيقي رعد التميمي، الاربعاء، السفيرة الامريكية في بغداد بالعمل على خلق الازمات بالعراق عبر الكذب.

وقال التميمي في حديث لـه ،ان “تغريدات السفيرة الامريكية في بغداد لتبرير جرائم استهداف مقرات الحشد الشعبي مؤخرا والتي اسفرت عن سقوط شهداء وجرحى ملفقة وهدفها اثارة الاكاذذيب لاستهداف الحشد الشعبي”، لافتا الى ان “ماحدث هو محاولة لتبرير سفك الدماء والتغطية على فشلها المتراكم في منطقة الشرق الاوسط”.

واضاف،ان “استهداف الحشد الشعبي هو فعل مقصود ومبيت من قبل القوات الامريكية التي ترى في الحشد قوة تهدد اجندتها في العراق وكانت سبب في انهاء سطوة داعش الارهابي”.

واشار الى انه “حان الوقت لموقف وطني يطالب برحيل كافة القوات الامريكية الموجودة في العراق لانها مصدر تهديد امني وهناك الكثير من الادلة التي توثق علاقتها مع التنظيمات الارهابية في البلاد”.

وكانت السفيرة الامريكية نشرت مؤخرا تغريدات في محاولة لتبرير القصف لمقرات الحشد الشعبي والتي اثارت غضب شعبي وادانة واسعة”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here